في الواجهةمال و أعمال

وزارة الفلاحة تعلن عن محصول قياسي للحبوب بالمغرب

راجعت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات محصول الحبوب نحو الارتفاع، فبعدما توقعت بلوغ 98 مليون قنطار، عادت كي تترقب 103,2 مليون قنطار.

قالت الوزارة، في بلاغ لها اليوم الاثنين السادس والعشرين من يوليوز، إن الإنتاج النهائي للحبوب “جيد جدا”، حيث وصل إلى 103,2 مليون قنطار في الموسم الحالي مقابل 32,1 مليون قنطار في الموسم الماضي، بارتفاع بنسبة 221 في المائة.

وأكدت أنه تم تحقيق هذا الإنتاج على مساحة مزروعة بالحبوب الرئيسية تبلغ 4,35 مليون هكتار، وهي مساحة مماثلة تقريبا ما كانت عليه خلال الموسم السابق.

وشددت على أن معدل المردودية 23,7 قنطار/ هكتار، بزيادة 320% مقارنة بالموسم السابق.

وأشارت إلى أن توزيع إنتاج الحبوب يفيد تحقيق 50,6 مليون قنطار من القمح الطري، و24,8 مليون قنطار من القمح الصلب، و27,8 مليون قنطار من الشعير.

ولاحظت أن الموسم الفلاحي الأخير تميز بتوزيع زمني جيد للتساقطات المطرية وتزامنها مع المراحل الرئيسية لنمو الحبوب (البزوغ، النمو والصعود).

وأفادت أن الموسم الأخير يعتبر ثاني أفضل موسم بعد موسم 2014-2015، على الرغم من تساقطات مطرية مشابهة لموسم عادي.

واعتبرت أن ذلك يشهد على التقدم التقني المحرز في زراعة الحبوب لا سيما بفضل نشر التقدم الوراثي، ونتيجة استخدام البذور المعتمدة، ومكننة عمليات الزرع وإدخال تقنيات جديدة للإنتاج والحفاظ على التربة مثل البذر المباشر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock