أخبار وطنيةحوادثفي الواجهة

زعيم خلية ارهابية يقدم على ذبح موظف بسجن تيفلت.

أقدم زعيم الخلية الإرهابية والملقب ب “الهيش مول التريبورتور”، اليوم الثلاثاء، على قتل أحد حراس السجن المحلي بتيفلت.

ونعت  المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج تعربي القائد المربي الحبيب الهراس، العامل قيد حياته بالسجن المحلي تيفلت 2، والذي توفي يومه الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 متأثرا بإصابة أصيب بها إثر اعتداء تعرض له من طرف سجين اعتقل مؤخرا على خلفية قضايا التطرف والإرهاب.

وفي تفاصيل الواقعة أعلن الوكيل العام للملك لـدى محكمــة الاستئناف بالربـاط ، أنه بتاريخ 27/10/2020 قام احد السجناء بالسجن المحلي تيفلت2 باحتجاز أحد الموظفين بالغرفة التي يتواجد بها وعرّضه للضرب والجرح بأداة حديدية، وعلى إثر ذلك تدخلت فرقة التدخل السريع لتخليص الموظف المذكور وتم نقله فورا إلى المستشفى ، حيث فارق الحياة جراء الاعتداء الذي تعرض له، كما أصاب ثلاثة موظفين آخرين بجروح أثناء عملية تخليص الموظف منه.

وحسب المعطيات الأولية للبحث فإن الأمر يتعلق بأحد المعتقلين ضمن الخلية الإرهابية التي تم تفكيكها بمدينة تمارة يوم 10/09/2020 التي كانت موضوع بلاغين سابقين لهذه النيابة العامة بتاريخ 19/09/2020 و 22/09/2020 ، والذي كان قد ضُّبطت لديه مجموعة من المُعدات والمواد والعينات الكيميائية التي يُشتبه في عزم أفراد الخلية المذكورة استعمالها في عمليات إرهابية والتي تم إخضاعها لخبرات علمية وتقنية.

وقد أمرت النيابة العامة الشرطة القضائية بفتح بحث دقيق في الموضوع لترتيب الآثار القانونية اللازمة على ضوء ذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock