أخبار وطنيةرياضةفي الواجهة
أخر الأخبار

رسالة إلتراس فاتال تيغرز

جواد العدسي

 

انطلقت الدورة الأولى من البطولة الوطنية و لا حديث يذكر عن روح اللعبة و جوهرها، لا من طرف الصحافة ولا من طرف المسؤولين عن الشأن الكروي ولا الأندية الأكثر تضرراً من هذا التهجير، بحيث العالم كله يشهد عودة الجماهير لحضنها، و تناقش السبيل من رفع نسبة الجمهور في المدرجات، إلا أن مغربنا الحبيب الذي يتبجح مسؤولوه بأرقام التلقيح و بنجاح إستراتيجية مواجهة كورونا، لكن ما نراه في أرض الواقع لا يترجم هذا النحاح، لازلنا نرى إغلاق كلي على الساعة 9 مساءاً و إغلاق للملاعب منذ بداية الجائحة إلى يومنا هذا.

إن كانت الدولة اعتمدت التلقيح كوسلية لمواجهة كورونا، السؤال المطروح هنا، لماذا انخرط المغاربة في حملة التلقيح بكل مسؤولية إن لم يكن هناك انفراج و عودة لحياتهم الطبيعية، النسب المحققة في التلقيح يجب مقابلتها باجرائات التخفيف وفتح الملاعب لعودة الجمهور ليشجع و يهتف من أجل فريقه، بعد غياب دام أكثر من سنة ونصف، إن اللعبة اشتاقت لحناجرنا و نحن اشتقنا لشغفها و لأجوائها ولأفراحها و لحزنها، نريد عودة الرابط الروحي بيننا و بين كرة القدم.

  1. إن الجائحة أظهرت حقيقة كرة القدم بدون جمهور، الكل أقر بأن اللعبة بدوننا لا تساوي شيئاً، لا طعم و لا هوية لها، و في هذا السياق جاءت رسالة المجموعة إلى الجهات المعنية لفتح الملاعب في أقرب الآجال، حيث لم يعد مفهوما هذا الإغلاق لأزيد من سنة ونصف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock