أخبار وطنيةالصحةفي الواجهةمجتمع

خبير مغربي…يمكن تقليص مدة الجرعة الثالثة مع الثانية بين 4 – 5 أشهر

راديو كازاميد : متابعة

منذ إعلان فرنسا تقليص المدة بين الجرعتين الثانية والثالثة المعززة من لقاحات كورونا إلى ثلاثة أشهر فقط عوض 6 أشهر، طُرحت عدة تساؤلات حول إمكانية اتخاذ المملكة المغربية لنفس الخطوة لمواجهة متحور أوميكرون.

في هذا الصدد، قال البروفيسور مولاي سعيد عفيف، عضو اللجنة العلمية للتلقيح ورئيس الجمعية المغربية للعلوم الطبية، في تصريح لأحد المواقع الإخبارية الإلكترونية ، إن السلطات الصحية قامت بتقليص المدة الزمنية بين الجرعتين الثانية والثالثة المعززة من اللقاح المضاد لكوفيد-19 من 6 أشهر إلى 5 أشهر.

أي يمكن الآن للمواطنين الذين مرت 5 أشهر على تلقيهم الجرعة الثانية التوجه لتلقي الجرعة المعززة قبل انتهاء مدة صلاحية جوازهم.

وأكد البروفيسور عفيف أن هذا القرار جاء بعدما تبين أن الأشخاص الذين مضت 5 أشهر ونصف  أو 6 أشهر على تلقيهم الجرعة الثانية يمكن أن يصابوا بحالات خطيرة.

وبخصوص إمكانية تقليص المدة الزمنية بين الجرعتين إلى 3أشهر أو 4 أشهر، أوضح البروفيسور أنه علميا وحسب الدراسات التي تم إجراؤها، مضادات أجسام الجرعة الثانية تبقى في جسم الإنسان لأزيد من أشهر بالتالي ليس هناك داع لتقليص المد ة أكثر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock