أخبار وطنيةفي الواجهة

جمال الدبوز يضحك على الصحافة بمراكش

رديو كزا ميد /مكتب مراكش

في خطوة لم تكن متوقعة تم احتقار واقصاء وتهميش الصحافة والاعلام المحلي بمدينة مراكش من تغطية مهرجان مراكش للضحك و الذي اختار منضموه شعار :
نضحكوا على الصحافة المغربية ..و نقدرو الصحافة الاجنبية

وهنا تكمن الغرابة كيف يتم التعامل بهاذا الاسلوب “المبرهش ” و العنصري اتجاه الجسم الاعلامي الوطني و المحلي في مهرجان انخرط فيه القائمون على الشأن الاقليمي والمحلي لعاصمة النخيل بقوة لانجاحه رغم أن بوادر فشله تلوح في الافق…..

أن يتم التعامل مع الجسم الاعلامي المحلي و الوطني باحتقار واستخفاف و عنصرية ” سفيهة ” أمر لا نفهمه ولا نقبله الاعلام المحلي كما يتضح للمتتبعين مواكب لجميع أنشطة جهة مراكش فكيف يكون هذا المهرجان استثناء؟؟؟؟

ومن جهة اخرى نستغرب سكوت القائمين على الشأن الاقليمي على هاته المهزلة؟ إذ كيف ينظم مهرجان لم يعترف حتى بالصحافة الوطنية فما بالك بالصحافة الدولية وهو الذي يسعى للتنمية المحلية بها من طرف القائمين على الشأن المحلي والساكنة كما روج له في بداياته قبل تغيير ” جلدته “وبالمقابل يتم التغاضي عن تهميش وتحقير الاعلام المحلي المواكب دائما لجميع الانشطة بجهة مراكش!!

إننا في رديو كزا ميد ندين تصرف مسؤولي التواصل المتمثل في تهديد الصحافيات والصحافيين الحاضرين بالطرد وحرمانهم من حقهم في ممارسة مهنتهم متلفضين بعبارات لا تليق بمهرجان يحتفي بمراكش كعاصمة عالمية للضحك.

و نسجل بأسف شديد إهانة مسؤولة التواصل بمهرجان الضحك لمراكش المغاربة مقابل التودد لنظيرتها الاوربية دون احترام اخلاقيات المهنة وأبجديات التواصل التي تدرس في السنوات الأولى بمعاهد الإعلام والتواصل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock