في الواجهةمجتمع

النقابة الوطنية للتعليم تخوض إضراب وطني ليومين

تعتزم النقابة الوطنية للتعليم، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، خوض إضراب وطني يومي 22 و30 أبريل الجاري، مع الانخراط في كل البرامج النضالية المسطرة من لدن تنسيق جمعيات أطر الإدارة التربوية.

و في بلاغ لها، قالت النقابة أن خطوة الإضراب تأتي ردا على “إمعان الحكومة ووزارة التربية الوطنية في نهج سياسة صم الآذان والتسويف والمماطلة والغموض الذي يكتنف مصير المرسمين المتوافق حولهما مع النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، والتنكر لكل الالتزامات والوعود والتعاطي مع نضالات أطر الإدارة التربوية إسنادا ومسلكا وتدريبا بالقمع والمنع والصمت واللامبالاة، وعدم التجاوب معها بما تقتضيه المسؤولية و المصلحة الوطنية”.

وعبرت النقابة عن إدانتها لاستمرار الحكومة ووزارة التربية الوطنية في تجاهل المطالب الملحة و المحقة لكل فئات الشغيلة التعليمية، محملة إياهما المسؤولية الكاملة في ارتفاع شدة التوتر والاحتقان الدائم، وفيما تعيشه المؤسسات التعليمية من شلل وارتباك كبيرين.

واستغربت النقابة صمت الحكومة ولا مبالاتهما بشكل ينم على غياب المسؤولية والإرادة لحل المشاكل المطروحة ويبرهن على زيف خطاب تنزيل الإصلاح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock