اخبار محليةفي الواجهة

السلطة المحلية بالحي العسكري بمراكش .. عنوان للإنتقائية في تطبيق القانون.

تفاجأ متابعو الشأن المحلي بمدينة مراكش، من حجم الانتقائية التي تنهجها السلطة المحلية بالحي العسكري بمراكش، في تطبيق القانون على المواطنين.

فقد شنت صباح اليوم الثلاثاء، حملة لتحرير الشوارع التي تقع في نفوذ المقاطعة من اللوحات الإشهار غير القانونية، التي اكتسحت أزقة الحي العسكري خاصة محيطها.

الغريب في الأمر، أنه تم إخضاع جميع المحلات للقانون عبر حجز اللوحات الإشهارية بالشارع العمومي، بل حتى تلك المتواجدة داخل محلاتهم بعدما أقدم عون سلطة برتبة “شيخ”، على التهجم على إحدى المحلات و انتزاع لوحة إشهارية كانت موضوعة بملك خاص بصاحب المحل.

إلا أن أحد المحلات المطلة على المقاطعة، نالت حقها من الحصانة التي أتاحت لها خرق القانون أمام أنظار قائد الملحقة الإدارية و أعوانه ، حيث تم استثنائه من الحملة، في ظروف مجهولة تطرح أكثر من علامة استفهام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock