أخبار وطنيةفي الواجهة

استئنافية مراكش تؤيد الحكم الابتدائي الصادر في حق قائد الملحقة الإدارية سعادة

قضت محكمة الاستئناف الإدارية بمراكش، بتأييد الحكم الإبتدائي في قضية رفعتها إحدى المواطنات، في مواجهة قائد قيادة سعادة، بخصوص رفضه تنفيذ مخرجات اجتماع لجنة ولائية بمقر قسم التعمير و البيئة بولاية جهة مراكش أسفي.

و كانت المدعية قد رفعت دعوى قضائية بالمحكمة الإدارية بمراكش، بعدما تقدمت بشكاية لوالي الجهة، تضمن نصها تقدام بعض المواطنين بتجزئة رياض السعادة على الإستيلاء على حديقة عمومية، بعد تسييجها و ضمها إلى فللهم، حارمين باقي السكان من الاستفادة من مرفق عمومي، حيث و بناءا على شكايتها، عقد قسم التعميير و البيئة اجتماعا أسفر عن مجموعة من المخرجات تم ضمها في تقرير وجه لقائد قيادة سعادة.

و رغم توصل السيد القائد بمحضر الاجتماع الولائي للتدخل و وضع حد للخروقات التي ارتكبها سكان الفلل من خلال استيلائهم على حديقة عمومية، و في الوقت الذي كان المتضررون ينتظرون تدخل القائد، ضلت مخرجات الإجتماع حبيسة الأوراق بعدما تماطل ممثل السلطة المحلية بسعادة في تنفيذها.

و بما أن فصول القانون الإداري تقضي بعدم جواز التأخر في الرد عن القرارات الإدارية أزيد من 60 يوم، اعتبرت المدعية أن القائد امتنع عن التدخل، و بالتالي التستر عن خروقات في تراب نفوذ المقاطعة التي يشرف عليها.

و قضت محكمة الاستئناف الإدارية، بتأييد الحكم الإبتدائي بعدما استأنفه قائد سعادة، مستندا على تعليل ضعيف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock