أخبار وطنيةالصحةحوادثفي الواجهةمجتمع

ارتفاع وفيات فاجعة الكحول القاتل بالقصر الكبير إلى 15 ضحية

راديو كازاميد : عن هسبريس

عرفت حصيلة وفيات فاجعة “الكحول القاتل” بمدينة القصر الكبير ارتفاعا إلى 15 ضحية عقب وفاة مستهلكين آخرين، وفق ما أكده الدكتور شوقي أمراي، المندوب الإقليمي لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بإقليم العرائش.

وأوضح المسؤول الإقليمي ذاته، في تصريح صحفي له لموقع هسبريس، أن المستشفى المحلي بالقصر الكبير شهد، منذ الساعة الثامنة والنصف، توافد 9 جثث لأشخاص تعرضوا لتسمم عقب تناول مواد كحولية سامة، مبرزا ارتفاع عدد القتلى إلى 14 ضحية علاوة على 4 مستهلكين آخرين بينهم حالة واحدة حرجة.

وأكد مندوب وزارة الصحة والحماية الاجتماعية بالعرائش أن 4 حالات تم توجيهها إلى المركز الاستشفائي الإقليمي لالة مريم بالعرائش؛ وذلك بتنسيق مع المركز الوطني لليقظة ومحاربة التسمم، مستحضرا وفاة الضحية الـ15 فور وصوله إلى إنعاش مستشفى العرائش، فيما لا يزال 3 أشخاص تحت العناية والمراقبة الطبية في وضعية صحية مستقرة.

وأوقفت عناصر الشرطة بالمفوضية الجهوية للأمن بمدينة القصر الكبير، اليوم الثلاثاء، شخصا يبلغ من العمر 48 سنة، من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في تورطه في بيع مواد كحولية مضرة بالصحة العامة والتسبب في وفاة مستهلكيها.

وقال بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني إن مصالح الشرطة بمدينة القصر الكبير فتحت بحثا قضائيا على خلفية تسجيل وفاة تسعة أشخاص، وإصابة اثنين آخرين بتسمم، وذلك بعد الاشتباه في تعاطيهم لاستهلاك مادة كحولية مهربة قاموا باقتنائها من محل لبيع المواد الاستهلاكية مملوك للشخص الموقوف.

وأسفرت الأبحاث والتحريات المنجزة في هذه القضية، يورد البلاغ، عن توقيف المشتبه فيه وابنه القاصر الذي يشتبه في مشاركته في هذه الأفعال الإجرامية، في حين مكنت عملية التفتيش من حجز 49 لترا من المواد الكحولية المهربة التي يشتبه في إضرارها بالصحة العامة والتسبب في وفاة الضحايا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock